نجاح كبير لنظام المعلومات المجالي للمرصد الوطني للتنمية البشرية على مستوى التعاون جنوب-جنوب

2020-03-02

نظرا لخبرته في مجال الأنظمة المعلوماتية، زكى البنك الإسلامي للتنمية المرصد الوطني للتنمية البشرية للاشتغال مع مكتب البرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، من أجل دعم السنغال في إنشاء نظام معلومات مجالي. في هذا الصدد، تم تنظيم مهمة رسمية لتبادل الخبرات من 01 إلى 07 مارس 2020 في داكار.


وتأتي هذه المهمة بعد الزيارة الأولى لوفد سنغالي رفيع المستوى للمرصد، والتي انعقدت من 22 إلى 26 يوليو 2019. وهدفت هذه الأخيرة إلى إثراء التفكير البعثة السنغالية من خلال تجربة المرصد الوطني للتنمية البشرية من حيث إنشاء نظام معلومات "البشرية".

ومثل المملكة المغربية وفد برئاسة السيد المنصوري الحسن الكاتب العام للمرصد الوطني للتنمية البشرية والمكون من السيدة أفاق شفيقة من مكتب برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في المغرب والسيد باكار عبد الإله أستاذ بجامعة مولاي إسماعيل بمكناس وكذلك السيد حمادي عبد الفتاح والسيدة أبو حازم فدوى من المرصد.

وعرفت هذه المهمة ثلاث مراحل رئيسية:
•   جلسة نقاش للوقوف على عناصر النجاح لإنشاء نظام معلومات مجالي من خلال اجتماعات مع مختلف الجهات السنغالية المعنية؛
•    ورشة عمل لتبادل الخبرات حول إنشاء نظام معلومات مجالي لفحص وإثراء النظم القائمة، بمشاركة جميع الجهات الفاعلة؛
•    ولقاء مع معالي وزير الجماعات الترابية والتنمية والتخطيط الترابي وسعادة سفير المملكة المغربية في السنغال.